• :
  • :

قم للمعلم وفه التبجيلا” لأمير الشعراء أحمد شوقي”

قم للمعلم وفه التبجيـلا

كـادَ المعلم أن يكون رسولا

أعلمت أشرفَ أو أجل من الذي

يبني وينشئء أنفسا وعقولا

سـبحانك اللهمَّ خـيرَ معلم

علمت بالقلم القـرون الأولى

أخرجـتَ هذا العقل من ظلماته

وهديته النـور المنبين سـبيلا

وطبعته بيد المعلم، تـارة

صدىء الحديدِ، وتارة مصقولا

أرسلتَ بالتـوراةِ موسى مرشد

وابن البتـول فعلم الإنجيـلا

وفجّـرتَ ينبـوعَ البيان محمّد

فسقى الحديث وناول التنزيلا

علمت يونانا و مصر فزالـتا

عن كل شمس ما تريد أفولا

واليوم أصبحنـا بحـالِ طفولة

في العلم تلتمسانه تطفيـلا

من مشرق الأرض الشموس تظاهرت

ما بال مغربها عليه أديـلا

 

عصام حفيظ